تابعنا على  
برقان

مصر: عودة جميع العالقين في الكويت.. قبل العيد

الجمعة 08 مايو 2020 01:03:00 صباحاً

 

أعلن رئيس مجلس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولى، أن اليومين الماضيين فقط شهدا عودة ما يزيد على 1100 مواطن مصري من الكويت.

 

وأكد مدبولي خلال الاجتماع الاسبوعي لمجلس الوزراء أمس الخميس أن هناك ترتيبات كثيرة يتم تنفيذها سواء بتجهيز أماكن العزل الصحي، أوتجهيز الفرق الطبية التي تشرف على هذه المجموعات في أماكن متفرقة، وكذا الإعاشة الكاملة لهم والتنقلات وغيرها من التجهيزات.

 

ووجه مدبولي الشكر لكافة الوزارات والمحافظات والجهات المعنية التي أسهمت بجهود مضنية في هذا الملف؛ من أجل عودة أبنائنا العالقين في الخارج، مشيرًا إلى أنه يتم العمل حاليًا، وطبقًا لتوجيهات رئيس الجمهورية على سرعة عودة جميع العالقين قبل عيد الفطر المبارك إن شاء الله.

 

من ناحية أخرى، أعلن مدبولي استمرار الإجراءات الاحترازية وحظر التجوال بنفس المواعيد حتى نهاية شهر رمضان المبارك.

 

وأكد أن الحكومة اتخذت كافة الإجراءات التي تقدر عليها للسيطرة على انتشار فيروس كورونا، وأن الدولة كانت حريصة على تأخير تفشى المرض وهو ما دفعها لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة.

 

وأوضح أن أرقام الإصابات بكورونا حتى الآن في نطاق السيطرة، مضيفا أن الحكومة ستقر قبل نهاية شهر رمضان كافة الإجراءات التي سيتم اتباعها مع فرض عقوبات على أي مخالفة لهذه الإجراءات.

 

وكان المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء المصري المستشار نادر سعد، نفى المتحدث اتجاه الحكومة لإعادة فتح المطاعم بكامل طاقتها والمقاهي والأندية خلال رمضان، مؤكدًا أن الحكومة لا تتخذ أي قرار دون دراسة، وأن قرار تخفيف الحظر ليبدأ من التاسعة مساء خضع لدراسات عديدة.

 

وأكد المتحدث أن الحديث عن الوضع بعد عيد الفطر سابق لأوانه، وأن الحكومة ستحدد الموقف قبل العيد بيومين أو بـ3 أيام، مشيرًا في الوقت نفسه إلى إجراء الامتحانات بأقصى الدرجات الاحترازية لمنع انتشار العدوى.

 

أعلن وزير المالية المصري محمد معيط، عن توقعات الحكومة حول ارتفاع حجم الدين العام لمصر بنهاية العام المالي الجاري.

وأشار معيط خلال مؤتمر صحفي لمجلس الوزراء المصري، أمس الخميس، إلى أن هذه الزيادة سببها زيادة حجم الإنفاق مقابل تراجع الإيرادات، نتيجة التداعيات السلبية لجائحة كورونا.

 

وقال محمد معيط، إنه كان من المستهدف أن يسجل حجم الدين العام لأجهزة الدولة نحو 5.72 تريليون جنيه، إلا أنه سيحدث زيادة في حجم الدين بنحو 44 مليار جنيه أي ما يوازي 3 بالمائة من حجم الناتج المحلي الإجمالي.

 

وأضاف أن إيرادات مصر تأثرت خلال الفترة الحالية بفعل تداعيات فيروس كورونا حيث حدث انخفاض في إيرادات الموازنة بما يقترب من 75 مليار جنيه منها 65 مليار جنيه فقدت في الحصيلة الضريبية.

 

إقرأ أيضا

اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
صباح الأحمد أمير الدبلوماسية والسلام
ساحة الصفاه فى الكويت قديماً
أول محكمة فى الكويت قديماً
حديقة سلوي الخاصة فى الماضي
أماكن وضوء الكويتيون قديما
اكتشاف سفينة تعود لحقبة "المسيح"
  • استطلاع رأى

هل تتوقع عودة الحياة الى طبيعتها بعد إنتهاء الحظر الكلي؟

  نعم


  لا


  لا أدري


  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر