تابعنا على  
برقان

اعلان حالة التأهب القصوى للكوارث في ألمانيا

الجمعة 11 يناير 2019 01:40:00 مساءً

 

 

 

اعلنت حكومة ولایة (بافاریا) في جنوب شرق ألمانیا الیوم الجمعة حالة التأھب للكوارث في اربع مناطق بالولایة واستعانت بالجیش الألماني (بوندسفیر) من اجل ازالة الثلوج المتراكمة وتقدیم المساعدة في فتح الطرق.

 

وقالت الحكومة ومقرھا مدینة (میونیخ) في عدة بیانات منفصلة ان استمرار تساقط الثلوج في الولایة دفعھا الى اعلان حالة التأھب للكوارث في منطقة (باد تولتس) بجنوبھا اضافة الى ثلاث مناطق اخرى في الولایة الواقعة على حدود النمسا.

 

وقالت الحكومة ان المكتب الحكومي لمواجھة الكوارث تسلم الان مھمة تنسیق جھود فرق الانقاذ تحسبا لسقوط مزید من الثلوج في الساعات والایام المقبلة. وحذرت ھیئة احوال الطقس (دي دبلیو دي) ممارسي الریاضات الشتویة وسكان المناطق المرتفعة من احتمال حدوث انزلاقات ثلجیة في جبال الألب بولایة (بافاریا) مناشدة ایاھم توخي الحذر والابتعاد عن المناطق الخطیرة والمنحدرة.

 

وقالت في بیان ان تساقط الثلوج یتوقع أن یستمر في الایام القلیلة المقبلة بمنطقة جبال الالب الألمانیة والنمساویة والسویسریة مؤكدة أن الجھات المعنیة تتوقع الاسوأ في الایام المقبلة لاسیما في حال امتزاج الثلوج بالامطار ما سیجعل الثلوج ثقیلة ویتسبب في انزلاقات.

 

ووفق حكومة (بافاریا) فإن تساقط الثلوج في الایام الماضیة كان سببا في تعطل حركة السیر بالشوارع والطرق السریعة وفي حالة من الفوضى عمت جمیع مناطق الولایة.

 

واضافت ان حالة الطقس كانت سببا في عزل مناطق عن العالم الخارجي لاسیما في المناطق الواقعة على الحدود مع النمسا مؤكدة ان منطقة (تراتوشتاین) استعانت بالجیش الألماني من اجل المساعدة في فتح الطرق وازالة الثلوج عن اسطح البیوت ومن الساحات العامة.

 

 وعلى صعید حركة الطائرات قالت الحكومة ان حالة الطقس كانت سببا في الغاء مئات الرحلات الجویة في مطارات عاصمة الولایة (میونیخ) وكذلك في مطار (فرانكفورت) في جنوب وسط ألمانیا.

 

 

 

إقرأ أيضا

اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
مجلس الأمة الكويتي يقاطع ورشة البحرين ويرفض التطبيع مع الكيان الصهيوني
جدارية سمو الأمير في "الأفنيوز"
سمو الامير يلقي كلمة الكويت اما قمة الرياض
فوز روحاني بانتخابات الرئاسة
الكشف عن زي برشلونة الجديد
  • استطلاع رأى

هل تؤيد قانون التقاعد المبكر بصيغتة الأخيرة ؟

  نعم


  لا


  لا أهتم


  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر