تابعنا على  

"الأبحاث": افتتاح مجمع الشقايا للطاقة المتجددة 20 فبراير الحالي

الاثنين 11 فبراير 2019 06:36:00 مساءً
مدير عام معهد الكويت للأبحاث العلمية د.سميرة السيد عمر

كونا

 

 

 

 

أعلنت مدير عام معهد الكويت للأبحاث العلمية الدكتورة سميرة السيد عمر، افتتاح المرحلة الأولى لمجمع الشقايا للطاقة المتجددة، يوم الأربعاء المقبل 20 فبراير الجاري، في مجمع الشقايا شمال غرب الكويت تحت رعاية سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.

 

وقالت الدكتورة السيد عمر، اليوم الاثنين، في مؤتمر الصحفي لافتتاح مجمع الشقايا للطاقة المتجددة، إن المعهد يحتفل بافتتاح المرحلة الأولى الشهر الجاري، تزامنا مع احتفالات الكويت، بأعيادها الوطنية للاستقلال والتحرير وبمرور 13 على تولي سمو الأمير مقاليد الحكم في البلاد، مبينة أن وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الدكتور خالد الفاضل، سينوب عن سمو أمير البلاد في افتتاح المرحلة الاولى لمجمع الشقايا.

 

وأوضحت أن المرحلة الأولى لمجمع الشقايا للطاقة المتجددة تساهم بقدرة إجمالية 70 ميغاوات تضم 10 ميغاوات تكنولوجيا الألواح الشمسية و10 ميغاوات تكنولوجيا المراوح الهوائية و50 ميغاوات تكنولوجيا الطاقة الشمسية الحرارية وبسعة تخزين طاقة حرارية تصل إلى 10 ساعات.

 

وأضافت انه من المتوقع أن تصل الطاقة الإنتاجية الإجمالية للمحطة بمرحلتها الأولى 244 غيغاوات ساعة سنويا، وهي قادرة على توفير الطاقة لما يعادل إلى 2.570 منزل ذات الاستهلاك المتوسط سنويا، كما ستوفر محطة الشقايا في مرحلتها الأولى ما يقارب 286.680 برميل نفط مكافئ سنويا.

 

وذكرت أن المعهد من أول المبادرين لتلبية رؤية سمو الأمير لتأمين 15 بالمئة من حاجة الكويت، من الطاقة الكهربائية من مصادر متجددة ونظيفة بحلول عام 2030، مبينة أن المجمع سيحقق وفرا ماليا سنويا للكويت وهو أحد مشاريع المبادرات الحكومية لمشاريع التنمية الممول من الأمانة العامة للتخطيط والتنمية.

 

وقالت الدكتورة السيد عمر إن المعهد يعتبر الرائد في المنطقة في نقل المعرفة والتكنولوجيا لنظم الطاقة المتجددة، حيث استثمر في أبحاث الطاقة المتجددة من سبعينات القرن الماضي في بناء القدرات المعرفية وتطوير نظم الطاقة المتجددة، مؤكدة أن هذا المجتمع هو أحد المبادرات من مخرجات المعهد العلمية.

 

وأفادت بأن المعهد دأب جاهدا في عمل دراسات مسح المواقع المختلفة في الكويت لتحديد المواقع الأنسب وتطوير المخطط الهيكلي للمجمع وانشاء محطات الطاقة المتجددة والمرافق التابعة لها وتشغيل وتوصيل المحطات على الشبكة الكهربائية، مؤكدة استمرار تعاون المعهد بشكل حثيث مع مؤسسات البلاد المعنية بالطاقة لتطوير المراحل الاخرى للمجمع عبر تقديم الدعم الفني المطلوب.

 

من جانبه قال المدير التنفيذي لمركز أبحاث الطاقة والبناء بالمعهد الدكتور أسامة الصايغ، إن مشروع مجمع الشقايا مبادرة حكومية بالتعاون مع المجلس الأعلى للتخطيط، ويعتبر فريدا من نوعه ليس فقط في الكويت، وإنما في المنطقة ككل حيث نجمع تكنولوجيا متعددة بطاقة نظيفة بكمية تصل إلى اربعة آلاف ميغاوات في مكان واحد ما يشكل تحديا نجحنا به بالتعاون مع وزارة الكهرباء والماء وجهات حكومية أخرى.

 

وأوضح الدكتور الصايغ، أنه سيتم افتتاح المرحلة الأولى من المجمع ستكون من أصل 3 مراحل وتعتبر هي الدفعة الرئيسية 70 ميغاوات، مشيرا إلى أن المرحلة الأولى استغرقت ما يقارب ثلاث سنوات ناهيك بفترة الإعداد والتصميم وأخد الموافقات الرسمية.

 

وأضاف أن هناك تعاون مع مؤسسة البترول لبناء المرحلة الثانية من الشقايا وهي 1500 ميغاوات بتكنولوجيا ألواح شمسية ومتوقع العمل بتوقيع العقود بمارس أو أبريل العام الحالي وأن توصل على الشبكة عام 2023 أما المرحلة الثالثة هناك مباحثات حديثة مع هيئة الشراكة بين القطاع العام والخاص مع وزارة الكهرباء لتصميم المرحلة الثالثة 1500 ميغاوات بتكنولوجيا مختلفة يتوقع أن توصل بالشبكة (2025-2026).

 

وتوقع أن تكون هناك مرحلة رابعة للشقايا تتحدث حول المستقبل مع هيئة الشراكة والتعاون لإضافة 1000 ميغاوات ليصبح مشروع الشقايا 4000 ميغاوات كمحطة مركزية لافتا بأن للقطاع الخاص دور في المبادرات التي بدأتها مؤسسة الكويت للتقدم العلمي لنشر تكنولوجيا الطاقة المتجددة على المنازل والمباني وليس فقط بالمحطة المركزية.

 

إقرأ أيضا

اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
ملخص الجلسة الإفتتاحية لمجلس الأمة لدور الإنعقاد الثالث
جدارية سمو الأمير في "الأفنيوز"
سمو الامير يلقي كلمة الكويت اما قمة الرياض
فوز روحاني بانتخابات الرئاسة
الكشف عن زي برشلونة الجديد
  • استطلاع رأى

هل تؤيد قانون التقاعد المبكر بصيغتة الأخيرة ؟

  نعم


  لا


  لا أهتم


  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر