تابعنا على  

متطرف يمزق نسخة من المصحف الشريف في لاهاي.. وتركيا تستدعي السفير الهولندي

الثلاثاء 24 يناير 2023 08:18:00 مساءً

 

بعد يومين على حرق متطرف سويدي لنسخة من المصحف الشريف، أقدم زعيم حركة «بيغيدا» المتطرفة المناهضة للإسلام في هولندا، إدوين واغنسفيلد، على تمزيق نسخة من المصحف الشريف في مدينة لاهاي الهولندية، تحت حماية الشرطة الهولندية.

 

وشارك زعيم الفرع الهولندي من حركة (الأوروبيون الوطنيون ضد أسلمة الغرب) العنصرية عبر تويتر، مقطعا مصورا ينقل فعلته الاستفزازية، التي وقعت أمام مبنى البرلمان في لاهاي. وحسبما تداولته وسائل إعلام، فإن الشرطة الهولندية منحته الإذن بهذا الفعل شريطة ألا يحرق الكتاب المقدس للمسلمين، إلا أنه قام لاحقا كما ظهر في الڤيديو بحرق صفحات المصحف الممزقة بعد أن وطأها بقدمه.

 

وظهر في الڤيديو أفراد في الشرطة الهولندية يقفون وراء المتطرف اليميني من دون أن يحركوا ساكنا، وهو يقوم بتمزيق صفحات القرآن والدوس عليها.

 

واحتجاجا على الاعتداء المتجدد لليمين المتطرف الأوروبي على المقدسات الإسلامية، أعلنت وزارة الخارجية التركية استدعاء السفير الهولندي.

 

وقالت الوزارة إنه تم تحذير السفير من السماح بأعمال «استفزازية مماثلة» في المستقبل، واصفه الاحتجاج بـ«الهجوم الخسيس» على «كتاب مقدس للإسلام».

 

والسبت الماضي، قام المتطرف الدنماركي راسموس بالودان بحرق المصحف الشريف قرب سفارة تركيا في العاصمة السويدية ستوكهولم.

 

وأدان الناطق باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن، الاعتداء الذي طال القرآن الكريم في مدينة لاهاي الهولندية.

 

وقال قالن في تغريدة: «لا أحد يستطيع أن يدافع عن جريمة الكراهية الفاشية هذه بأنها حرية وتسامح. يتعين على أوروبا أن تضع حدا لهذا الاتجاه المظلم».

 

وأضاف قائلا: «لا يمكنكم أن تطفئوا نور الله بأنفاسكم القاتمة».

 

بدوره، ندد عمر جليك، الناطق باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، بأشد العبارات بالاعتداء الذي طال القرآن الكريم في لاهاي.

 

وقال جليك، في تغريدة: «إن الفاشيين يهددون كافة الأديان والقيم الإنسانية. يجب على السلطات الهولندية اتخاذ موقف واضح ضد هذا الهجوم الفاشي».

 

ونظمت الجالية التركية في نيويورك، مظاهرة احتجاج أمام قنصلية السويد رفضا لحرق نسخة من القرآن الكريم أمام السفارة التركية في السويد.

 

كما دانت منظمة تحالف الحضارات التابعة للأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وألمانيا والولايات المتحدة ودول غربية أخرى حادثة إحراق المصحف الشريف، مطالبة السلطات السويدية باتخاذ خطوات تجاهها.

 

ونددت وزارة الخارجية الفلسطينية والمجلس الوطني الفلسطيني، بتمزيق نسخة من المصحف.

 

واعتبرته وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية اعتداء صارخا على مشاعر ملايين المسلمين. وأكدت أن إحراق نسخة من القرآن الكريم امتداد لثقافة الكراهية والعنصرية، وعدم الاعتراف بالآخر، ومحاولة للمساس، والاعتداء على مبادئ حقوق الإنسان والتعايش السلمي بين أتباع الديانات المختلفة، وحرية الرأي والرأي الآخر.

 

وطالبت الوزارة الجهات الدولية كافة باتخاذ ما يلزم من الإجراءات والتدابير القانونية لمنع تكرار مثل هذه الممارسات الاستفزازية، كما طالبت الأمين العام للأمم المتحدة والهيئات الأممية المختصة بسرعة المبادرة لحراك دولي فاعل لتعزيز ثقافة التسامح وتجريم مرتكبي هذه الانتهاكات ومن يقف خلفهم.

 

 

إقرأ أيضا

اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
هذه أجوبه ما يدور في ذهنك عن لقاح كورونا ؟
سوق الفرضه قديما
سوق الفرضه قديما
ابراج الكويت اثناء البناء
عربات المياة يدفعها المهارى عام 1957
احدى بوابات سور الكويت
  • استطلاع رأى

هل تتوقع حل مجلس الأمة ؟

  نعم


  لا


  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر