تابعنا على  

فان غال يجبر روني على لعب أدوار لا يحبها

الأربعاء 11 فبراير 2015 11:39:20 صباحاً

 

رغم التطور الذي يشهده مانشستر يونايتد على مستوى النتائج في الدوري الإنجليزي هذا الموسم تحت قيادة لويس فان غال، إلا أن المدرب الهولندي يعاني دائما من مشكلة مزمنة لم يستطع التعامل معها بالشكل المطلوب حتى الآن، وهي كيفية توظيف القائد واين روني.

 

استغلال روني في الملعب، هي الأزمة الفنية الكبرى التي واجهت وستواجه فان غال في تشكيلة "المانيو" هذا الموسم، فالمدرب الهولندي يعتمد كثيرا على طريقة 3-5-2 أو 4-4-2، وهو ما يعني بأن روني مضطر للتراجع إلى خط الوسط خلف المهاجمين مع وجود فان بيرسي وفالكاو في الأمام كمثال.

 

 المشكلة ليست في وجود روني في وسط المعلب لأنه مركز مناسب له ولقدراته الكبيرة، لكن الأزمة أين سيتم توظيفه في وسط الملعب؟ روني يتألق في الخطة الهجومية 4-3-3 مع وجود لاعب وسط مدافع، ويتألق في مواجهة المرمى ويصنع الكرات من العمق، وسيكون هذا أفضل من أن يعطي ظهره للمرمى، ومن الممكن أن نراه على طرف وسط الملعب، لكن أليس هذا دور أنخيل دي ماريا؟

 فان غال من الممكن أن يكون مستقرا على طريقته بشكل كبير، لكن يمكن الجزم بأن هذه الخطة لن تظهر أفضل مستوى لـ اليونايتد، ببساطة لأن روني التائه لن يقدم أفضل ما لديه.

 

على فان غال أن يعي جيدا بأن روني ورغم أنه لاعب متعدد الوظائف، ويجيد اللعب في العديد من المناصب، بما فيها مراكز الوسط خلف المهاجمين، إلا أنه في الحقيقة لاعب يملك مشاعر ومواهب المهاجم الذي يحب اللعب بالقرب من مرمى المنافس، وإجباره على لعب أدوار لا يحبها قد يجعله يفقد تماما الرغبة في اللعب.

 

لا أحد منا يمكنه التشكيك في حب روني لـ اليونايتد وتضحياته من أجل هذا الفريق، لكن رؤية هذا اللاعب يقدم ما يقدمه من مستوى باهت بسبب سوء استغلاله فوق أرضية الميدان، فقط لإرضاء فان غال وتنفيذ خططه الغريبة، يجعلنا نشعر بالحزن على حالته في اليونايتد.

 

 

 

اختيارات القراء يومى شهرى
  • فيديوهات
صباح الأحمد أمير الدبلوماسية والسلام
ساحة الصفاه فى الكويت قديماً
أول محكمة فى الكويت قديماً
حديقة سلوي الخاصة فى الماضي
أماكن وضوء الكويتيون قديما
اكتشاف سفينة تعود لحقبة "المسيح"
  • استطلاع رأى

هل تتوقع عودة الحياة الى طبيعتها بعد إنتهاء الحظر الكلي؟

  نعم


  لا


  لا أدري


  • معجبى الفيس بوك
  • معجبى تويتر